سبیل الإجتناب عن ورطة الإرتداد - الحلقة الخامسة

232

سبیل الإنقاذ من ورطة الإرتداد - الحلقة الخامسة و نقولُ أیضاً: من ضروریاتِ الدّین عندنا حُرمَةُ الإطاعةِ المُطلَقَةِ لأوامرِ غیرِ المعصومینَ (ع) و نهْیِهِم ، فإنّه قَد تواترَتِ الرِّوایاتُ بکون «اُوْلِی الأمرِ» المذکورِینَ فی القرآنِ (النساء/59) اَئِمّتَنا الأطهارَ (ع) فَقَط، فلا یجوزُ الإطاعةُ المُطلقةُ لغیرِهِم، کائناً مَن کانَ و قَد رَویٰ عَدِیُ بنُ حاتِمٍ (ره) فی تفسیر هذه الکریمة: «اِتَّخَذَوا أحبارَهُم وَ رُهبانَهُم أرباباً مِن دونِ اللهِ» (التوبة/31) و عن النبی صَلَّی اللَّه